الرئيسية / شعر / صرخة من ابن أسيـــر

صرخة من ابن أسيـــر

الشيخ حسن محمد قائد

 

كنت يوما في زيارة لأسرة أحد الأخوة الأسرى ـ وما أكثرهم ـ فلفت انتباهي ابنه وهو يطوف في فناء البيت ويتنقل يمنة ويسرة فلا يكاد يقر له قرار ، تأملت في محياه ، فلمحت الكآبة والأسى مرسومة عليه ، ويكاد ينطق سائلا : أين أبي ؟ فتملكني شعورٌ عجيبٌ وهاجت في خاطري مشاعرُ متوالية ، فتمثلتُ حاله وهو يحكي مأساته ، ويبث شجونه ، ويخاطب خواطره ، فكانت هذه الكلمات المنظومة ، والعبارات المرسومة ، يحكيها لنا بلسان حاله ، لما عجز عنها مقاله



وبـين جوانحي تحيـا الهمـومأبي قـد مزقت قلبي الكلـوم
كـأني مـن تنكرهـم يتيـمُتراني في الـورى أمشي كئيبـاً
بـه تُجلى عن النفس الغيـومُأقـول ألا أرى منكم خليـلا
لعمري حـلَّ بي خطبٌ جسيمُولكن من يُجيب ؟ ومن أنادي
نظرتُ إذا بهـا حـولي تحـومُتطـاردني نـواظرهـم وأنى
ولكن _ يـا أبي _ من ذا أرومأروح وأغتدي في كـل يـومٍ
فظـن النـاسُ بي أني سقيـمُكساني الحزنُ ثوبـا فوق ثوبٍ
حُنُوَّ أبي فصـرتُ كمن يهيـمومـا بي علـةٌ إلا افتقـادي
فمنهـا ترتـوي عينٌ سَجـومُتفيض الذكريـاتُ على فؤادي
وأذكركم إذا بـدت النجـومُفأذكركم أبي في كل صبـحٍ
أحـاط بنـوره ليـلٌ بهيـمُلقـد طال الغيـاب أبي فقلبي
وعيدي دونكـم لا يستقيـميمر العيـدُ تلـوَ العيـد فينـا
وعيـدٌ تلتقي فيـه الغمـومفعيدُ النـاس أفراحٌ وعيـدي
وقـد هدت جوانبَهـا السقومُأرى أمي الرؤوفة في اكتئـابٍ
تَفجَّرَ في الحشـا منـه الحميمُطوت في صدرهـا بثاً وشجواً
ولا تُخفي فصـبري لا يـدومُأسائلهـا أيـا أمـاه قُــولي
يذوب لشأنهـا القلبُ السليمُفَسُحَّتْ من مآقيهـا دمـوعٌ
ألـوم النفـسَ أم مَن ذا ألومأيـا أمـاه إني لسـتُ أدري
على خـدّيَّ همَّـارٌ طَحـومأعـدتُ سؤالهـا والدمعُ مني
أسـيرٌ عاقـه طـاغ غشـومأمـات أبي ؟ فقالت : لا ولكن
أكَون أبي يصـلي أو يصـوم؟بـأي جريـرة أسروه قـولي
وقـد آذاه في ذاك الخصـومُ؟ألم يـك داعيـا للحق جهـراً
يُنـيرُ طريقَـه نـورٌ عميـمُ؟ألم يـك سالكـا نهجـا سوياً
إلى التوحيـد بالحسـنى يقوم؟ألم يـك داعيـا في كـل حينٍ
ويبنيهـا وقـد عفت الرسومُ؟ألم يـك يبعث الآمـالَ فينـا
جـنى حـتى يكبلـه اللئيـمُ؟أليـس أبِي أبَـى ذلاًّ فمـاذا
ويَطربُ حين يلقـاه العـديم؟ألم يـكُ يُطعـم المسكينَ دوما
غَـدَا في بحر أمتنـا يعــومُيكـادُ يذوبُ من كمدٍ إذا ما
فمـاذا يبتغي منـه الظلـومُ؟أصـار أبي أسيراً دون ذنـبٍ؟
يقـود جيوشَـه ذاك الرجيمُألا تبـاً لطغيـانٍ تمــادى
يُبـدِّدُ شمـلَ أحزاني الصَّرومفصبرا يـا أبي عمّـا قريـبٍ
ولا يـُخزي أعادينـا النؤومفقـد ولىّ زمان النـوم عنـا
رضـوا عيشـاً يحف به النعيمفـإن المجـدَ لا يبنيـه قـومٌ
تمنت بُعْـدَ شأوهـمُ النجـومُولكـن يبلغُ الأمجـاد قـومٌ
قريبـا يحكم الشرعُ الحكيـمُويـا أمـاه صبراً إن يومــاً


عن adminis

شاهد أيضاً

قَدْ زَارني عِيدِي ولمْ يأْتِ بِكِ

قَدْ زَارني عِيدِي ولمْ يأْتِ بِكِ ?(بلسان كل أسـير؛ تثبيت ووصايا للزوجة)〰️〰️〰️〰️〰️〰️ قَدْ زَارني عِيدِي …

تأملاتُ سجينٍ في زنزانةِ التحقيقِ الانفراديةِ وَرَدُّ شُبُهاتٍ في قاعةِ الاستجوابِ الرَّسْمِيّة للشيخ : أبي يوسف الأردني

قصيدة شعريةبعنـــــــوان تأملاتُ سجينٍ في زنزانةِ التحقيقِ الانفراديةِوَرَدُّ شُبُهاتٍ في قاعةِ الاستجوابِ الرَّسْمِيّة للشيخ : …

قصيدة حنظلة

  للشاعر محمد سعيد الجميلي رحمه الله تعالي إني أحب حنظلهومعجب بهذه النماذج المناضلة ..يا …

يامعشر الأبطال لن ننسى العهد للأسرى في عتمات السجون

يامعشر الأبطال لن ننسى العهد هذا خطاب للاسـارى اننــا * يامعشرالابطال لن ننسى العهدقسماّبرب الكون …

قَدْ زَارني عِيدِي ولمْ يأْتِ بِكِ

? #قصيدة ?قَدْ زَارني عِيدِي ولمْ يأْتِ بِكِ ?(بلسان كل أسـير؛ تثبيت ووصايا للزوجة)〰️〰️〰️〰️〰️〰️ قَدْ …

قصائد السجون – يا ضياء الفجر أشرق

قصيدة من داخل السجون !! يا ضِياءَ الفَجْرِ أَشْـرِقْ إِنَـنــا نَـهْــوى الـضِـيــاءَلَـيـــسَ بَـعــدَ الـلّيـلِ إلا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *